1. الحفاظ على صحة القلب

الأفوكادو يحتوي على فيتامين B6 وحمض الفوليك، الذي يساعد على تنظيم مستويات الحمض الاميني. ويرتبط ارتفاع مستوى الحمض الاميني مع زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب. يحتوي الأفوكادو أيضا على فيتامين E، الجلوتاثيون، والدهون الأحادية غير المشبعة، التي تساعد في الحفاظ على صحة القلب.


2. خفض مستويات الكوليسترول

الأفوكادو غنية من مركب يسمى بيتا سيتوستيرول وهو ما ثبت أن يكون فعالة في خفض مستويات الكوليسترول في الدم. وفقا لدراسة التى اجريت على المرضى الذين يعانون من ارتفاع الكولسترول الخفيف الذي شمل الأفوكادو في نظامهم الغذائي لمدة 7 أيام انخفاض 17% في مستويات الكوليسترول الكلي في الدم، وانخفاض بنسبة 22ظھ في كل من LDL (الكولسترول السيئ) ومستويات الدهون الثلاثية، وزيادة 11% في مستويات HDL (الكولسترول الجيد).


3. السيطرة على ضغط الدم

الأفوكادو هي أيضا مصدر كبير للبوتاسيوم الذي يساعد في السيطرة على مستويات ضغط الدم.


4. يحتوى على خصائص مضادة للالتهاب
تم العثور على مادة مغذية من مركب موجود في الأفوكادو، مثل البوليفينول والفلافونويدات أن لها خصائص مضادة للالتهابات، مما يقلل من خطر الاضطرابات الالتهابية والتنكسية.


5. تعزيز صحة العين
الأفوكادو هو مصدر ممتاز لمادة الوتين الكاروتين، التي تعرف للمساعدة في حماية ضد الضمور البقعي المتعلق بالعمر وإعتام عدسة العين.


6. تنظيم مستويات السكر بالدم
يمكن للدهون الأحادية الغير مشبعة في الأفوكادو ان تعمل على عكس اتجاة مقاومة الأنسولين الذي يساعد على تنظيم مستويات السكر في الدم. يحتوي الأفوكادو أيضا على الألياف القابلة للذوبان والتي تبقي ثابتة على مستويات السكر في الدم.


7. منع العيوب الخلقية
الأفوكادو غنية من حمض الفوليك، المعروف فيتامين B عادة وبعرف باسم حمض الفوليك. كوب واحد من الأفوكادو يوفر نحو 23ظھ من القيمة اليومية الموصى بها من حمض الفوليك. كمية عالية من حامض الفوليك في الأفوكادو ضرورية للمراة الحامل في الوقاية من العيوب الخلقية.


8. يقلل من خطر الاصابة بالسكتات الدماغية
مستويات عالية من حامض الفوليك في الأفوكادو قد يحمي أيضا ضد السكتة الدماغية. وقد أظهرت الدراسة أن الأفراد الذين تناولوا وجبات غنية في حمض الفوليك لديهم مخاطر أقل من السكتة الدماغية من أولئك الذين لم يفعلوا ذلك.


9. حماية ضد السرطان
وقد أظهرت العديد من الدراسات أن الأفوكادو يمكن أن تمنع من نمو سرطان البروستاتا. حمض الأوليك في الأفوكادو هي أيضا فعالة في الوقاية من سرطان الثدي.


10. محاربة الجزيئات الحرة
الأفوكادو تحتوي على الجلوتاثيون، وهو مضادات الأكسدة القوية التي تساعد على محاربة الجزيئات الحرة في الجسم.


11. يحتوى على خصائص مضادة للشيخوخة
كونها غنية بالمواد المضادة للأكسدة، الأفوكادو مفيد في الوقاية من أعراض الشيخوخة. الجلوتاثيون في الأفوكادو قد يعزز الجهاز المناعي، ويؤدي إلى إبطاء عملية الشيخوخة، وهى تشجع على سلامة الجهاز العصبي.


12. علاج رائحة الفم الكريهة

الأفوكادو هي واحدة من أفضل غسولات الفم الطبيعية وهى حل لرائحة الفم الكريهة. والافوكادو ايضا يطهر الأمعاء والذي هو السبب الحقيقي لجفاف اللسان ورائحة الفم الكريهة.


13. زيادة امتصاص المواد الغذائية
يرتبط تناول الأفوكادو مع زيادة امتصاص المواد الغذائية. وتقترح الدراسة تناول الافوكادو فى السلطات، فإنها استوعبت خمسة أضعاف كمية الكاروتينات (مجموعة من المواد الغذائية التي تشمل بيتا كاروتين والليكوبين) من أولئك الذين لم تشمل الأفوكادو.


14. العناية بالبشرة
يتم إضافة زيت الأفوكادو في العديد من مستحضرات التجميل نظرا لقدرتها على تغذية الجلد وجعل الجلد لماعا. كما أنه يساعد في علاج الصدفية، وهو مرض جلدي يسبب احمرار وتهيج الجلد.


15. زيادة الوزن
الأفوكادو يحتوي على 200 سعرة حرارية لكل 100 غرام. عادة تحتوى الفواكهة الاخرى على ما يقرب من 60-80 سعرة حرارية لل100 غرام. ونظرا للكميات العالية من السعرات الحرارية، والأفوكادو هو أفضل نظام غذائي للأشخاص الذين يريدون زيادة وزنهم. الأفوكادو هو مصدر صحي من السعرات الحرارية، وخلافا للعديد من غيرها من الأطعمة الغنية بالسعرات الحرارية التي قد تحتوي على الدهون المشبعة والسكر الزائد.